منتدي الوظائف الشاغره بقطر ودول الخليج العربى
السلام عليكم
نحن سعداء جدا لاختيارك بأن تكون واحداً من أسرتنا و نتمنى لك الاستمتاع بالإقامة معنا، تفيد وتستفيد ونأمل منك التواصل بإستمرار
إدارة المنتدى
آل فـايـد


منتدي الوظائف الشاغره بقطر ودول الخليج العربى
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالمجموعاتدخولالتسجيل
كل عام وأنتم بخيـر
وظائف شاغره بالدوحه
متجدد وظائف مدرسين ومدرسات بقطـر
نحن سعداء جدا لاختيارك بأن تكون واحداً من أسرتنا و نتمنى لك الاستمتاع بالإقامة معنا، تفيد وتستفيد ونأمل منك التواصل بإستمرار
وظـائف شاغره بقطـر
وظائف شاغره بدول الخليج العربى

شاطر
 

 الأدب : خلف أسوار السجون

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
خادم العرب
المــديــر العــام
المــديــر العــام
خادم العرب

عدد المساهمات : 1158
تاريخ التسجيل : 07/06/2012

الأدب  :  خلف أسوار السجون Empty
مُساهمةموضوع: الأدب : خلف أسوار السجون   الأدب  :  خلف أسوار السجون I_icon_minitimeالثلاثاء نوفمبر 06, 2012 1:06 pm

خلف أسوار السجون

الكاتب: أ/ ثامر عبد الغني سباعنه

أسير في سجون الاحتلال.

جاءني هذا الصوت من بعيد يهتف بي قائلاً: حلق .. حلق .. حلق، هيا قم وحلق، واترك هذا الجسد المكبل بالقيود .. دع ليلهم المظلم .. لا تتعثر بالصخور وتقع بالحفر .. حلق.


قاوم الإعياء .. كسر السلاسل .. حلق عاليًا ..حارب الوجع .. القهر .. الحزن .. الألم، وحلق.

لملم أشلاءك المتناثرة في زنزانتك النتنه، وحلق .. اجمع ما تبقى لك من كرامة .. وحب .. وأمل، وحلق.

تمرد على سجانك .. على قيدك .. على أسوار سجنك .. على جدران وطنك السليب .. على معابر أرضك المحاصرة، وحلق.

حاولت أن اجمع أفكاري، وأتأكد أني لا أحلم, بدأت أبحث حولي علني أجد مصدر الصوت !

عاد ذلك الصوت يهتف بي: لتمتليء نفسك بالراحة، وقلبك بالسكينة أيها المقاتل الشجاع، والانسان الرقيق .. حلق واذهب إلى حريتك .. إلى جرحك .. حلق واذهب إلى محبوبتك .. حلق واذهب إلى أمك لتجد الابتسامة طريقها إلى شفتيك، ولتجد الفرح أمامك .. ولتعطر أيامك برائحة الياسمين والنعناع.

حلق واذهب إلى محبوبتك علها تداوي جراحك، وتعيد لجسدك الهزيل المسربل بالجراح، فتعيد له الحب والعشق والأمل، ولتعيد له شموخه.

حلق كالنسر بجناحيه الذهبيتين .. حلق عاليًا فوق كل الجراح والآلام .. حلق بكل فخر رافعًا رأسك بكل عنفوان .. اترك لون الجرح الأحمر، ولون القيد الأسود، وارسم بلون الفجر الأبيض، ولون الأمل الأخضر، وارسم لوحة للفجر والحرية .. ارسم لوحة للوطن.

حلق عاليًا .. عاليًا .. عاليًا.

عانق السحاب .. لا بل عانق النجوم.

حلق واترك هذه الأرض .. التي هي سجنك .. التي هي أرضك .. وحلق إلى أرضك .. إلى بيتك .. إلى وطنك.


لكني تساءلت: عن أي وطن يتكلم ؟ عن أي أرض يتحدث ؟

فصرخ بي الصوت قائلاً: حلق إلى وطنك الواحد الذي لم تقسمه الحدود أو الجدران أو الحواجز.

الى وطنك الواحد الذي لم يمزقه صراع الأخوة.

صحت بهذا الصوت المجهول: لكن الألم يكبّلُ جسدي .. إني أعجز عن التحليق !

فعاد ذلك الصوت يخاطبني بحنان: تتشابه ألوان لوحتك .. الأحمر جرح .. والأحمر للحب .. وفي السجن ما أشبه الجرح بالحب.

قم وحلق فوق دمعة القهر التي تحبسها عينك، وتدمي قلبك.

تذكر دائمًا أن اللحظة التي يبلغ الألم ذروته لا يصبح الألم ألمًا، إنما يصبح شيئًا آخر لا يشعر به إلا الذي عاشه .. وفي السجن كم من مرة تعيشه ! وكم من مرة تذوقه !

سالت الدمعة من عيني وقلت: لمن أعود وقد اقتتل إخوتي واختلفوا، وزرعوا وطني حدودًا وسجونًا !

رد الصوت: لا زال وطنك واحد وإن فرقته الحواجز، ولا زال شعبك واحد وإن توزعت دماؤه .. أخوك هو أخوك، وأرضك هي أرضك .. فعد إليها، وازرع الزهور.


صرخت من داخلي مخاطبًا ذلك الصوت: ماذا أفعل .. كيف أحلّق ؟!

عاد إلي الصوت يحثني: هيا أيها الفارس الشجاع .. أيها الفارس العاشق ..مد ذراعيك كالنسر وحلق.

اجعل من جرحك جناحًا، ومن حبك جناحًا آخر، وحلق عاليًا مبتعدًا .. ولا تنظر إلى أسوار سجنك، فإنها حتمًا ستنهار.
==========


[وحدهم المديرون لديهم صلاحيات معاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://taha.ahladalil.com
 
الأدب : خلف أسوار السجون
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي الوظائف الشاغره بقطر ودول الخليج العربى :: واحة الإسـلام .. :: اللغه العربيه-
انتقل الى: